الخيام تفجع بوفاة إبنها البار محمد صادق

لم تكد تمرّ سوى أيام قليلة على وفاة الشاب أحمد محمد عبدالله، جراء حادث في كندا، وقبل أن يوارى جثمانه ثرى الخيام حتى فجعت البلدة عصر اليوم بوفاة أحد أبنائها البررة الشاب "محمد علي صادق" جراء غرقه في بركة الدردارة.

الفقيد محمد صادق، إبن السبعة عشر ربيعاً، كان يمارس السباحة مع بعض أصحابه في الدردارة، التي بلغت أعلى منسوب لها، بعد الأمطار التي تساقطت مؤخراً، عندما أصيب بعارض صحّي سبب له الحادث الأليم...

زملاؤه ومعلموه، في ثانوية الخيام، سيتأثرون كثيراً وسيفتقدونه عندما ينظرون غداً إلى مقعده الشاغر في الصف...

علّنا بعد هذه الحادثة الأليمة نستمدّ العبر.. وعلّ المسؤولون يعون لواجباتهم ومسؤولياتهم ويولون السلامة العامة الأهمية التي تستحقها في كافة المرافق حمايةً لأطفالنا وشباننا.

كان الله بعون والديّ محمد وإخويه حسين وسلام وشقيقته لونا وكافة أهله ومحبّيه، وتغمّد فقيد الخيام الغالي بواسع رحمته.... إنه قضاء الله وقدره وإنا لله وإنا إليه راجعون.

---------------------

وقد كتبت اللواء:

إنتشال جثة من نبع الدردارة

أفاد مندوب اللواء في الخيام- جورج نهرا أن الشاب محمد علي صادق سبعة عشر عاماً بعد ظهر أمس، من بلدة الخيام، توفي جراء غرقه في بركة نبع الدردارة في سهل الخيام عندما كان يسبح مع رفاقه في النبع، وبقي الشاب عالقا في البركة أكثر من ساعتين، وتم العثور على جثته بعد قيام عدد من شباب البلدة بالبحث في مكان غرقه· وبعد انتشاله نقلته سيارة تابعة للدفاع المدني إلى مستشفى مرجعيون الحكومي·

وعلى الفور حضر الى المكان عناصر من القوى الأمنية والجيش اللبناني والدفاع المدني وضباط من اليونيفيل·

--------------------------

يصادف يوم الأحد الموافق 3 نيسان 2011 ذكرى مرور أسبوع على وفاة فقيد الخيام الغالي المرحوم محمد علي صادق، تقام ذكرى الأسبوع وتقبل التعازي عند العاشرة من صباح ذلك اليوم في حسينية بلدته الخيام، كما تقبل التعازي لاحقاً في بيروت في البيت الخيامي، أوتوستراد السيد هادي نصرالله، عصر يوم الثلاثاء الموافق 5 نيسان من الساعة الرابعة عصراً لغاية السابعة مساءً.

..

للتواصل مع عائلة الفقيد:

رقم والده: 03292499

رقم عمه حسن: 03956373

للفقيد الرحمة ولكم من بعده طول البقاء

مشهد فيديو لبركة الدردارة

سجل التعازي بفقيد الخيام الغالي محمد علي صادق

خبر "الخيام تفجع بوفاة إبنها البار محمد صادق"

موضوع سعيد اسماعيل "رسالة أم لولدها"

موضوع صفية خشيش: "أسفي على ورودك يا خيام"

موضوع علي مهدي: "إنه القدر ولا أيُ شيءٍ آخر"

كلمة مدير ثانوية الخيام الرّسميّة - المربي الأستاذ فايز زلزلة

كلمة الإعلامي عي ضيا: "الحق عالدردارة"

كلمة صفية خشيش: "بات الربيع في الخيام خريفاً"

كلمة ندى: "الحق علينا ومش عالدردارة"

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.