عائلة أحمد حسان.. هل تكون آخر ضحايا طريق الليطاني؟

هل تكون عائلة أحمد حسان آخر ضحايا طريق الخردلي - الليطاني؟

- الجواب: طبعاً لا، مع الأسف!

ومسلسل حوادث السير على هذه الطريق سيتواصل في ظل غياب أية إجراءات للمعالجة أو للحد من المخاطر.

المواطن المغلوب على أمره، ما بيده حيلة، وسلامته ما زالت مستباحة من قبل المسؤولين الذين ينظرون في شؤونه وهمومه فقط قبل الإنتخابات دون اتخاذ أية إجراءات!...

أبو رواد أحمد محمد حسّان كان متوجهاً إلى بلدته ومعه زوجته وولديه لتمضية عطلة أعياد الفصح المجيد في الخيام لما وقع له حادث سير خطير أدى إلى تصادم سيارته بإحدى الشاحنات على طريق الليطاني...

نجا جميع من كانوا في السيارة بأعجوبة رغم هول الحادث... أصيبوا فقط بكسور مختلفة، وجرى نقلهم إلى أحد مستشفيات المنطقة فأجريت لهم الإسعافات الأولية ثم إلى بيروت حيث ما زالوا يخضعون لعمليات جراحية.

زوّار موقع خيام دوت كوم، الذين عرفوا مقدار محبة أحمد حسان ومقدار شوقه لبلدته الخيام من خلال كتاباته على الموقع، آلمهم كثيراً خبر الحادث الذي وقع له، بقدر ما آلمنا...

نتوجه جميعاً بالشكر إلى الله سبحانه على سلامته وسلامة عائلته وندعوا لهم جميعاً بالتعافي والشفاءالعاجل..

وانشاء الله نعود ونقرأ المزيد من كتاباته في القريب العاجل.

..

للتواصل مع أحمد حسان: 70798196

مقالات أحمد حسّان

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.