حالة هرج ومرج في الخيام رافقت افتتاح مخبز «كرواسان الصفا»

حالة هرج ومرج وزينة وأضواء عاشها، الأسبوع المنصرم، سكّان "الحي الفوقاني" من الشارع الرئيسي في الخيام لدى افتتاح مخبز جديد في الحي يختص بصنع "الكرواسان"..

يوم إفتتاح لمخبز، شهدت المنطقة "عجقة ناس" غير طبيعية..

بعضهم جاء لتقديم التهاني..

بعضهم الآخر كان عابر سبيل فدفعه فضوله إلى التوقف لمعرفة أسباب "العجقة"؟!

ومنهم من جاء ليتذوّق الكرواسان ففوجئ بتقديمه مجّاناً..

ولما شاع الخبر تزايدت الزحمة!

وكان الجميع مسرورين، ليس لأنها قُدمت مجاناً، إنما لمذاقها اللذيذ، الذي نال ثناء الجميع واعجابهم.

صاحب الفكرة هو أبو خليل إبراهيم عكر الذي أراد أن تكون الخيام مكاناً لاستقرار ومكان عمل أبنائه. إستفاد من الخبرة الطويلة لإبنه أحمد في هذه الصناعة فدفعه مع شقيقه خليل إلى افتتاح هذه المصلحة في الخيام خاصة وأنها لا تتطلب الكثير من التجهيزات. فدخلت صناعة "الكرواسان" إلى بلدتنا للمرة الأولى.

يقول "المعلم أحمد عكر" أن الكرواسان يمتاز بطراوة مذاقه وبطعمه المقرمش، وأن النظافة وجودة المواد المستعملة في صناعة الكرواسان هي المعيار لكسب رضى الزبون وهذا ما نحرص عليه!..

ويتوفر الكرواسون بأربعة أصناف الشوكولا،الجبنة،الزعتر والسادة.. وإلى جانب الكرواسان يجري خبز البيتزا بالإضافة إلى الاكلير..

يضيف أحمد أنهم يفتحون المحل صباحاً ومساءً ويؤمنون الطلبات للمنازل (والتوصيل مجاني)، كما يؤمنون "كرواسون سواريه" للمناسبات.

كرواسان الصفا أضاف المزيد من الإزدحام في الشارع الرئيسي (رغم توسعته من قبل البلدية)، لكن كلما شهدنا "عجقة" في أحياء الخيام وشوارعها تولّد لدينا انطباع أن بلدتنا بألف خير.

.. وللطلبات يرجى زيارة المخبز الكائن في الشاررع الرئيسي - طريق المعتقل (مقابل محطة جمعة) أو الإتصال على رقم الهاتف: 70385017

أنقر هنا للمزيد من صور مخبز "كرواسان الصفا" في الخيام

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.