باسل عبدالله.. مولوده الثاني أبصر النور

على الرغم من أن الناشط الإجتماعي المحامي باسل عبدالله لا يزال غارقاً في "بحر العزوبية" إلا مولوده الثاني قد أبصر النور مؤخراً..

هو كتاب شعر وخواطر تحت عنوان "من القلب إلى القلب".

يتضمن الكتاب أشعاراً وخواطر نُظّمت بين الأعوام 2001 و2011. يتألف الكتاب من 96 صفحة.

هذا الكتاب هو الثاني للمؤلف بعد أن صدرت له عن دار الفارابي في العام 2011 رواية "خطاب راكان في الزمان وأهله".

للصديق العزيز باسل، إبن بلدة الخيام التي أنجبت الكثير من الكتاب والشعراء والمثقفين، ندعو بأن يكون مولوده القادم مولوداً حقيقياً يمن الله عليه به بعد أن يكون قد "أكمل دينه" فيصبح باكورة زواجه.

للصديق باسل نتمنى المزيد من العطاءات والمزيد من التألق.

يُمكن مراجعة مُدونة باسل عبدالله بالضغط هنا

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.