أحمد نعيم.. ارتحل مبكراً

المرحوم أحمد نعيم أمين الحاج أسعد عبدالله
المرحوم أحمد نعيم أمين الحاج أسعد عبدالله


بهدوئه المعهود، استسلم أبو محمد أحمد نعيم أمين أسعد عبدالله لقدره بعدما أضناه المرض وأراد أن يرتاح..

مبكراً جاءه الموت وارتحل بعيداً عن دنيانا التي أتعبته كثيراً وأعطته قليلاً بعدما أمضى سنوات طويلة في الغربة بعيداً عن بلدته الخيام التي كان يعشقها، بالأخص بعيداً عن الدردارة التي نادراً ما كان يبرحها في صباه وحيث غالباً ما كنت ألتقي به، بالرغم من أننا كنا نسكن في نفس المبنى في البلدة..

اليوم يغادر أحمد أصدقاءه في أبو ظبي عائداً إلى موطنه ليوارى الثرى غداً في أرض الخيام.

إنه قضاء الله وقدره..

تتقدم من عائلته بأصدق آيات التعازي راجين من الله تعالى ان يتغمده بواسع رحمته وان يسكنه فسيح جنانه وان يلهم أهله وذويه الصبر والسلوان

سجل التعازي بالمرحوم أحمد نعيم أمين الحاج أسعد عبدالله

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.