الخيام تفخر بأبنائها: نادين القاعوري رفعت راية لبنان عالياً في الكويت

من جدّ وجد ومن زرع حصد ومن سار على الدرب وصل

تلك المقولة أثبتت صحتها نادين علي القاعوري، إبنة الخيام المقيمة مع ذويها في الكويت، بعدما نجحت مؤخراً بتفوق باهر في شهادة الثانوية العامة في دولة الكويت بدرجة امتياز بنسبة تخطت ثماني وتسعون ونصف بالمئة من العلاملات (تحديداً 98.52%‎).

صحيح أن الإجتهاد شرط أساسي للنجاح والتفوّق، لكن ذلك ليس كافياً ما لم يترافق مع توفير الأجواء المناسبة والمريحة للطالب داخل بيته.. وهنا يكون دور الأهل.

فدور الأسرة يأتي مكملاً لدور الطالب وإجتهاده ولدور معلميه ومدرسته في تفوّقه.

ومن المؤكد أن والديّ نادين، السيدة رانيا سعدالله فاعور وعلي صبحي القاعوري قد قاما بواجباتهما تجاه أبنائهما على أكمل وجه، والنتيجة واضحة.. والدليل المضاف على ذلك أن حسين ورينا، شقيقا نادين الأصغرين، هما أيضاً من الأوائل.

..

نادين تقف في الصورة بفخر واعتزاز.. ولم لا؟

فتفوقها هو ثمرة تعبها وكدّها ومثابرتها..

وبتفوّقها لم ترفع إسم الخيام فقط بل أيضاً رفعت إسم لبنان عالياً في دولة الكويت الشقيقة، وتستحق التكريم من بلدتها ومن أعلى الجهات الرسمية المعنية في لبنان.

..

موقع الخيام الألكتروني يهنئ نادين على نجاحها الباهر ويهنئ أسرتها ومعلميها، وإلى المزيد من النجاحات، وكلنا ثقة من أنها ستنال التكريم الذي تستحقه في وطنها الأم.

..

للتهنئة، رقم هاتف السيد علي صبحي القاعوري: 96599811870+

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.