الموت يغيّب أبو ربيع بسّام رسلان

غيّب الموت بسّام خليل رسلان (أبو ربيع)، بعد أزمة قلبية حادة ألمت به صباح هذا اليوم.

أبو ربيع صاحب القلب الكبير.. مع توقف ذلك القلب عن النبض، لن نعد نشهده في ساحة البلدة بابتسامته الودودة، وهو جالس خلف مقود سيارة الأجرة التي صار يعمل عليها، بعدما أضناه التعب من سنوات طويلة أمضاها في مطعمه في منطقة مار مخايل ببيروت ثم في الخيام...

رحمك الله يا أبا ربيع، والصبر والسلوان لعائلتك ومحبيك وانا لله وانا إليه راجعون.

سجل التعازي بالمرحوم بسّام خليل رسلان (أبو ربيع)

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.