مسابقات رياضية نظمتها مدرسة مرجعيون الوطنية بالتعاون مع الكتيبة الإسبانية

نظمت مدرسة مرجعيون الوطنية، على ملاعبها، نشاطاً رياضياً بالتعاون مع عناصر من اللواء الإسباني مجازين في الرياضة وبرعاية بعض المؤسسات الوطنية.

قبل بدء هذا النشاط، تم توزيع هدايا ومعدات رياضية أُرسلت من قبل فريق ريال مدريد وفرق كرة قدم أخرى من مقاطعة قرطبة. تلك المعدات سوف تساعد حتماً في تحسين ظروف ممارسة الطلاب للرياضة.

وقد شكر مدير مدرسة مرجعيون الوطنية، الأستاذ عماد خوري، أفراد اليونيفيل الذين يعملون بتفان لتحسين الظروف المعيشية للسكان، كما شكر ايضاً الأشخاص المشاركين في النشاطات الرياضية الذين خصّصوا جزءاً من وقت فراغهم لمنافسة السكان المحليين وخاصة الطلاب. كذلك أثنى المدير على أهمية الرياضة في التأهيل العلمي للطلاب وشكر كل من قدّم المعدات لهذه الغاية.

من جهته، أكّد قائد الكتيبة الإسبانية المقدم يورينز بيريث ممثلاً قائد القطاع الشرقي استعداد قوات اليونيفيل للمساعدة في دعم سكان المنطقة وبالأخص الشباب لأنهم يمثلون مستقبل البلد. وقبل مغادرته، طلب يورينز من الأطفال أن يعتبروا قوات اليونيفيل كأصدقاء لهم وضيوف جاءوا الى بلدهم لبنان لتحقيق السلام والإستقرار في المنطقة.

وبعد توزيع الهدايا، لعب الفريقان المتنافسان مباريتين. في البداية، جرت المنافسة في كرة القدم إذ ربح الفريق الإسباني بنتيجة 6-4. بعد ذلك، جرت المنافسة في كرة السلة إذ ربح فريق مدرسة مرجعيون الوطنية بنتيجة 23-21. وبعد انتهاء المباريات بروح رياضية، تم التقاط صورة جماعية واختتام النشاط.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.