السبت 13 حزيران: جثمان الفقيدة الغالية نجوى سلمان عبدالله يعانق أرض الوطن

يصل أرض الوطن الجثمان الطاهر للفقيدة المأسوف عليها السيدة نجوى سلمان محمد سلمان عبدالله (زوجة العميد عدنان حسين اللقيس) مساء يوم الجمعة 12 حزيران 2015 من الولايات المتحدة الأمريكية.

زوجها: العميد المتقاعد عدنان حسين اللقيس؛

والدتها: المرحومة الحاجة عبدة الزهراء الحاج أسعد خليل مهنا (ام سهيل عبدالله)

أبناؤها: جعفر، غيدا، لين ومحمد حسين

أشقاؤها: سهيل (أبو عبدالله)، على (أبو حسين)، والمهندس عدنان (أبو سلمان) وغسان)

شقيقاتها: سهيلة زوجة الدكتور علي الزين، فاطمة وبشرى زوجة الدكتور جهاد الباشا؛

أشقاء زوجها: المرحوم علي، أحمد، محمود، وإيهاب؛

شقيقات زوجها: نوال زوجة فريد اللقيس، آمال زوجة حسن حمادة، غادة وفاتنة ؛

اخوالها: المرحوم الدكتور محمد علي مهنا، القاضي أحمد، المربي عبد الأمير، المهندس عبد العزيز، الدكتور كامل، والأستاذ عصام مهنا

خالاتها المرحومات: الحاجة خديجة (أم علي)، الحاجة زينب (أم حسين)، الحاجة رحمة (أم عزت) والحاجة انعام (أم فادي)

يوارى جثمانها الطاهر الثرى نهار السبت 13 حزيران الجاري قبل صلاة الظهر في مدينة بعلبك بعد الوصول إلى أرض الوطن مساء الجمعة (12/06/2015م).

تقبل التعازي أيام السبت والأحد والاثنين (13 و 14 و15 من حزيران الجاري) في حسينية آل اللقيس في مدينة بعلبك

وسيتم تقبل التعازي في مدينة بيروت يوم الأربعاء 17 حزيران الجاري، في مقر جمعية التخصص والتوجيه العلمي - سبينس من الساعة الثانية بعد الظهر لغاية السادسة مساء

------------ --------------

ولهذه المناسبة الأليمة، فقد تقرر إرجاء اللقاء مع الدكتور كامـل مهنّا في نادي الخيام الثقافي الإجتماعي إلى موعد آخر يحدد لاحقاً (بعدما كان قد تحدد إقامته نهار السبت 13 حزيران الجاري).

مواضيع ذات صلة:

موضوع "لقاء مع الدكتور كامـل مهنّا في نادي الخيام الثقافي الإجتماعي"

موضوع للكاتبة هيفاء نصّار

موضوع للكاتبة وفاء محمد علي ابو عباس /عمان

سجل التعازي بالمأسوف عليها نجوى سلمان عبدالله

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.