الموت يغيّب الحاجة أم طالب زعرور

غيّب الموت الحاجة زينب أمين الحاج أسعد عبدالله (أم طالب زعرور)، وقد وافتها المنيّة عصر يوم السبت الموافق 19 كانون الأول 2015 في بيروت

أرملة المرحوم نعيم خليل زعرور

أبناؤها: الأستاذ طالب، العميد المتقاعد غالب والمهندس حسن

بناتها:المرحومة فتحية (أرملة المرحوم علي نعيم عبدالله)، المرحومة خديجة (أرملة المرحوم عبدالحسين عبدالله)، المرحومة فايزة (أرملة المرحوم أحمد حسن حمود)، المرحومة سعاد، سهام، فوزية (زوجة علي موسى زعرور) وهلا (زوجة محمد قشمر)

أشقاؤها: المرحومون الحاج عبدالله (أبو أمين)، نعيم (أبو محمد)، ابراهيم (أبو حسين) وحسن (أبو محمد)

شقيقاتها: المرحومات فاطمة (أم حسين) زوجة المرحوم يوسف الحاج حسين عبدالله، مريم (أم عماد) أرملة المرحوم خليل تامر الحركة، والحاجة لطفية (أم حسين) أرملة المرحوم علي عبدو موسى عبدالله

يوارى جثمانها الثرى في جبانة بلدتها الخيام الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر نهار الأحد الموافق 20/12/2015

تقبل التعازي قبل الدفن وبعده في منزلها الكائن في بلدتها الخيام

ويوم الخميس بتاريخ 24/12/2015 من الساعة الثالثة عصراً لغاية السادسة مساء في قاعة الجمعية الإسلامية للتخصص والتوجيه العلمي قرب أمن الدولة في محلة بئرحسن

للتواصل مع عائلة الفقيدة: 03/890106 & 70/400059

..

أسرة موقع خيام دوت كوم تتقدم بأحرّ التعازي لعائلة الفقيدة وندعو الله أن يتغمدها بواسع رحمته ويسكنها فسيح الجنان.

سجل التعازي بالمرحومة الحاجة زينب أمين الحاج أسعد عبدالله (أم طالب زعرور)

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.