رئيس بلدية الخيام يناقش افكارا تنموية إغترابية

رئيس بلدية الخيام الدكتور علي اسماعيل عبدالله متوسطا الحاج أحمد مالك عبدالله (أبو مالك) والحاج يوسف محمود عبدالله (أبو محمود)
رئيس بلدية الخيام الدكتور علي اسماعيل عبدالله متوسطا الحاج أحمد مالك عبدالله (أبو مالك) والحاج يوسف محمود عبدالله (أبو محمود)


تم مساء أمس السبت عقد جلسة حوارية مطولة، لم يكن مخطط لها مسبق،ا جاءت خلال زيارة تهنئة من وجوه اغترابية خيامية الى سعادة د. علي اسماعيل عبدالله رئيس بلدية الخيام في منزله بالبلدة حيث حضر الجلسة كل من الحاج يوسف محمود عبدالله (أبو محمود) رجل الأعمال والخبير العقاري المميز ومن كبار رجال الاغتراب اللبناني حيث مازال يقيم في أميركا الشمالية لمدة تجاوزت ٤٨ سنة، والمهندس الحاج غسان سلمان عبدالله رجل الأعمال ومن الوجوه الخيامية الاغترابية الفعالة حيث مازال يقيم في أميركا الشمالية لمدة تجاوزت ٣٥ سنة، واخيراً الحاج أحمد مالك عبدالله (أبو مالك)، الذي راكم خبرة اغترابية زادت عن ٥١ سنة منها ٤٥ سنة بين بلدان الخليج العربي و٧ سنوات في أميركا الشمالية حيث أتم تحصيله العلمي العالي (بكالوريس هندسة تصاميم كمبيوتر وماجستير ادارة أعمال)،

فكانت جلسة حوارية مثمرة للغاية حيث طرحت بها العديد من الافكار التنموية سواء من الجانب الانتاجي الاقتصادي أو التنظيم المدني أو المخططات البيئية الخضراء وحتى الكادر الوظيفي والاستشاري والمعمول بها جميعاً على المستوى البلدي في الخارج ومدى النجاح الذي صادفته عند وضعها موضع التنفيذ من قبل البلديات في تلك الأصقاع ، ومدى درجة الاستفادة منها عند امكانية مطابقتها للحالة اللبنانية عموما والتجربة البلدية الخيامية خصوصاً، كذلك تمت مناقشات بعض احتمالات المعوقات والصعوبات التي من الممكن أن تعتري تلك الافكار التنموية على المستوى البلدي المحلي عند تطبيقها، مع ضرب بعض الأمثلة مما تم تنفيذه من تلك الاأفكار التنموية في بعض بلديات الجوار، والتي أساس فكرتها مستوحاة من عالم الانتشار اللبناني.

وفي الختام شكر سعادة علي عبدالله رئيس البلدية ضيوفه المميزين ، مبدياً انفتاحه وترحيبه بالأفكار الخلاقة التي تمت مناقشته بالتفصيل الدقيق خلال جلسة الحوار هذه، عاقدا العزم على دراستها باحترافية فائقة من قبل الطاقم المختص في بلدية الخيام، واختيار ما يتلائم منها للوضع الخاص في مجتمعنا التنموي.

وبدوره تقدم الحضور بالشكر الجزيل الى سعادته، وذلك على سعة صدره وتفبله بروح ايجابية مختلف الافكار التنموية المطروحة، وكذلك على اجابته بمنتهى الشفافية على الأسئلة التي كانت تعتري مخيلة الحضور عن بعض الظواهر السلبية والمعوقات والتي تعترض مسيرة البلدية في مدينتنا الحبيبة الخيام.

رئيس بلدية الخيام الدكتور علي اسماعيل عبدالله متوسطا الحاج أحمد مالك عبدالله (أبو مالك)  و الحاج غسان سلمان عبدالله
رئيس بلدية الخيام الدكتور علي اسماعيل عبدالله متوسطا الحاج أحمد مالك عبدالله (أبو مالك) و الحاج غسان سلمان عبدالله


رئيس بلدية الخيام الدكتور علي اسماعيل عبدالله متوسطا الحاج غسان سلمان عبدالله و الحاج غسان سلمان عبدالله
رئيس بلدية الخيام الدكتور علي اسماعيل عبدالله متوسطا الحاج غسان سلمان عبدالله و الحاج غسان سلمان عبدالله


تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.