فايز أبو عباس.. على من تقرأ مزاميرك يا داوود؟

الأستاذ فايز أبو عباس مدافع عنيد عن حقوق المواطنين.. لكن على من تقرأ مزاميرك يا داوود؟
الأستاذ فايز أبو عباس مدافع عنيد عن حقوق المواطنين.. لكن على من تقرأ مزاميرك يا داوود؟


الأستاذ فايز أبو عباس، عضوالمجلس البلدي في الخيام (على دورات متتالية) صاحب المواقف الصلبة في دفاعه عن حقوق المواطنين، سبق أن تقدّم منذ حوالي ست سنوات للبلدية السابقة بمشروع تعديل النظام الداخلي يؤكد فيه على ضرورة إخضاع التوظيف في البلدية لامتحان يجريه مجلس الخدمة المدنية وأن تخضع المالية والادارة في البلدية للتفتيش المركزي وان يعدّل الكادر الوظيفي من ستة موظفين ثابتين الى ثلاثين موظفاً... وان تعزز الشرطة البلدية باكثر من عشرة عناصر من الشرطة لتفطية كافة الحالات (تنظيم السير، مراقبة عملية البناء، الامن ، الراقابة الصحية الخ...

وكان الحاج أبو أحمد (الأستاذ فايز) قد تقدّم بهذا المشروع إلى البلدية السابقة بعد انتخابها بفترة وجيزة، لكن مشروعه وضع في "الجارور" ولم تجر مناقشته وإقراره.

وبعد انتخاب البلدية الحالية، يقول الأستاذ فايز أنه استبشر خيراً، لكن مشروعه لم يلق أي اهتمام جدّي وشعر أن البلدية الجديدة ليست على استعداد لاقراره بالأخص بعد تعيين أربعة عناصر "منظمي سير" عبر محاصصة بين القوى الحزبية..

الأستاذ فايز أبو عباس، هو مدافع عنيد عن حقوق المواطنين وبالرغم من موقعه الإجتماعي في المنطقة وتاريخه النضالي المشرف وبالرغم من كونه عميد عائلة "أبو عباس" (أحدى كبريات العائلات الخيامية)، لكن مكانته تلك لم تساعده في تحقيق أي من مطالبه المحقّة بتطبيق العدالة التي تتيح فرص العمل لشباب البلدة للعمل في البلدية أو تلزيم الأشغال بطريقة عادلة ومحقة وبشفافية.

يقول الأستاذ فايز أن التعيينات استنسابية بغياب قوانين عادلة.. وما يجري الآن هو حكم العشيرة والمصالح الفئوية.. كما في كل مؤسسات الدولة و"فالج لا تعالج".. والامور تسير كما يريد اصحاب الشأن ومن ليسوا بفلكهم الوظائف ممنوعة عليهم.

وباختصار شديد "أستاذ فايز.. على من تقرأ مزاميرك يا داوود؟"

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.