حفل تسلّم وتسليم الوحدة الصربية


جرى حفل تسلّم وتسليم الوحدة الصربية في 27 تشرين الثاني 2016 في موقع الأمم المتحدة 2-7 (قاعدة مرجعيون). أكملت الوحدة الحالية مهمتها بنجاح لمدة ستة أشهر وستعود إلى صربيا في 28 تشرين الثاني 2016. حضر الحفل قائد القطاع الشرقي وقادة الوحدة الصربية المغادرة والقادمة بالإضافة إلى قادة كتائب اليونيفيل المختلفة وعدد من ضباط قيادة الأركان وأفراد.

وكانت قد بدأت صربيا مشاركتها في اليونيفيل في العام 2010 ثم زادت تدريجياً عديد قواتها. أشاد قائد القطاع الشرقي العميد أرولدو لاثارو ساينث بالوحدة الصربية المغادرة لعملها المتميّز خلال الأشهر الستة الماضية وعبّر عن أمله بأن ترتقي الوحدة القادمة إلى مستوى التوقعات. وقال: "خلال مشاركتكم في هذه المهمة، أثبت عملكم مهنية وتفاني وكنتم خير ممثلين لليونيفيل ولوطنكم في هذا الجزء الجنوبي من لبنان".

وقد عبّر قائد الوحدة الصربية عن إمتنانه لجميع رفاقه من حفظة السلام لتعاونهم وأضاف أن وحدته نالت شرف خدمة السلام والإستقرار في لبنان.



تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.