إلى والدي سالم شيري: حتى روحك تعلمني‎


الفراق كالحب تعجز الكلمات عن وصفه ، الفراق من اصعب الامور في الحياة فهو سهم قاتل يبعث الحزن في القلب ويجعل الحياة كئيبة ومملة ، الفراق كارثة لنا، نقف على الذكريات ونتغنى بها نكتب لهم ونعبر كم حياتنا صعبة من دونهم.

ابي ذكريات سنوات قضيناها معك استرجعها في دقائق بقدر حبي لك بقدر صعوبة لحظة الوداع ، كيف اعود لك ؟ ففي غيابك عرفت الشوق وعشت الوحدة والحرمان فما تبقى من العمر لن يكفي لان انفقه زادا في غيابك انت علمتني كيف احبك الى الحد الذي نسيت به الدنيا وما حوته...

غابت شمسك عن سمائي فاصبح الكون كله ظلام ،اصبح بلا ألوان وملامح واصوات ؛ لم يعد سوى صدى صوتك يرن في اذني لم اعد ارى سوى صورة وجهك الحبيب ، لم اعد اتذكر إلا صورة وجهك ونظرات عينيك عند الوداع .

يا ليت الزمان يعود واللقاء يبقى للابد ولكن مهما مضينا من سنين سيبقى الموت هو الانين وستبقى الذكريات قاموسا تتردد عليه لمسات الوداع والفراق ...

* ابنك محمد - الامارات العربية

اللهم ان ابي اغلى ما ملكت واغلى ما فقدت فلا تحرمني رفقته فالجنة كما حرمتني وجوده في الدنيا، ربي قد ابعدت ابي عني وانت تعلم ان قربه كان لقلبي حياة ف يارب ارحمه بقدر اشتياقي له واغفر له بمدى افتقادي له واجبر كسر قلبي على فراقه يا رب عن كل قطرة عرق نزلت من ابي سعيا لرزقنا فارفع بها درجته في الجنة وحرم عليه حر الآخرة يا كريم .

لمناسبة مرور 8 سنوات لرحيل والدي سالم امين شيري

(الفاتحة )



تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.