الكتيبة الاسبانية تكرّم اعلاميّي مرجعيون وحاصبيا

– ابل السقي

كرمت الكتيبة الاسبانية اعلاميي مرجعيون وحاصبيا في قاعدة ميغيل دي ثربافنتس في ابل السقي، في حضورالعقيد لاثارو وعدد من ضباط الكتيبة .

والقى لاثارو كلمة نوه فيها "بعمل الاعلاميين والعلاقة الجيدة التي تربطهم مع عناصر الكتيبة"، قائلا: "ان عملكم يعتبر عاملا اساسيا ومهما بالنسبة لنا جميعا. كما تعلمون فإن مهمة اليونيفيل هي الزام جميع قواتها المشتركة تحقيق السلام والاستقرار في الجزء الجنوبي من لبنان وهذا هو هدفنا الأسمى الذي نعمل من اجل تحقيقه في هذه البلاد الجميلة"، مؤكدا "ان معلوماتكم الدقيقة والموثوق منها حول نشاطاتنا ونوايانا تعتبر مساهمة لتحقيق مهمتنا".

وتابع: "من المهم جدا ان يفهم المجتمع اللبناني طبيعة مهمتنا وسبب تواجدنا هنا وطرق واساليب اعمالنا المهمة، ونزاهتنا في عدم التحيز لجهة دون اخرى واحترامنا وتقديرنا لكل فرد من الشعب اللبناني الذي رحب بوجودنا في جنوب لبنان بكل حب وصدق. واود ان اظهر التزامنا بالمحافظة على هذه العلاقة التي تربطنا بكل السبل من خلال صراحتنا وشفافية التعاون المباشر والعلاقة الطيبة مع كل واحد منكم وذلك لتسهيل عملكم الذي يعود علينا جميعا بالمنفعة".

وشكرت الزميلة رونيت ضاهر، بإسم الاعلاميين، لاثارو على دعوته، منوهة ب"حسن العلاقة والتعاون مع كل الفرق الاسبانية". واشارت الى ان "مهمتهم هي الوسيط بين اليونيفيل والشعب اللبناني لنقل صورة النشاطات والمشاربع التي تنفذها في الجنوب".

وفي الختام قدمت ضاهر والزميل روجيه نهرا كتابهما "قضاء مرجعيون، بلدات وبلديات" لقائد القطاع الشرقي اثارو.

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.