سلاح الجو الإماراتي يدمر طائرة مسيرة إيرانية الصنع في اليمن (فيديو)

تمكنت قوات التحالف العربي العاملة في اليمن من تدمير طائرة عسكرية بدون طيار إيرانية الصنع جنوب غرب اليمن، حسبما أفادت به وكالة الأنباء الإماراتية، السبت 28 يناير/كانون الثاني.

وذكرت الوكالة أن تدمير الهدف جرى في منطقة شمال المخا (بمحافظة تعز) قبل إطلاقها من منصة متنقلة لاستهداف قوات من الجيش اليمني والمقاومة الشعبية التي شاركت في عمليات تحرير مدينة وميناء المخا.

ونقلت الوكالة عن اللواء ركن أحمد سيف اليافعي، نائب رئس أركان الجيش اليمني، قوله إن "القوات اليمنية وأثناء استطلاعها منطقة شمال المخا رصدت الاستعداد لإطلاق الطائرة من فوق آلية نقل خفيفة، حيث تم التنسيق والتواصل مع القوات الجوية الإماراتية العاملة في اليمن، التي قامت بدورها بالتعامل مع الطائرة، حيث تم تدميرها من خلال صاروخ جو أرض".

وأضاف إن "المليشيات الانقلابية، وبعد تضييق الخناق عليها، بدأت باستخدام أسلحة تم تهريبها إليها من إيران، ومنها هذا النوع من الطائرات التي يتم تهريبها إلى اليمن".

وأكد أن هذه الأسلحة الإيرانية "تظهر بوضوح التدخل الإيراني السافر في الأزمة اليمنية، ومحاولات طهران لزعزعة استقرار المنطقة وتهديد السلم في اليمن"، داعيا المجتمع الدولي إلى "القيام بمسؤولياته اتجاه إدانة ورفض التدخلات الإيرانية في اليمن".

يذكر أن الموانئ اليمنية على شاطئ البحر الأحمر، بما فيها المخا والحديدة، أصبحت في الأزمنة الأخيرة ساحات لمعارك عنيفة بين طرفي النزاع في اليمن، حيث تواجه القوات الموالية لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي المعترف بها دوليا والمدعومة من التحالف العربي بزعامة السعودية، تواجه مقاتلين تابعين لحركة "أنصار الله" (الحوثيين) وحلفائهم من أنصار الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح.

ولم تأت حتى الآن أي تعليقات من مسؤولين إيرانيين أومن الحوثيين حول الحادث، فيما كانت إيران في السابق تنفي الاتهامات الموجهة إليها بإمداد الحوثيين بالأسلحة.

المصدر: وكالة الأنباء الإماراتية + نوفوستي

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.