نوردستروم تتخلص من ملابس وأحذية إيفانكا ترامب


أعلن ممثل شركة "نوردستروم" المتخصصة في صناعة الأزياء، الخميس 2 فبراير/شباط، قرار الشركة وقف إصدار أي علامة تجارية من الملابس والأحذية تحمل إيفانكا ترامب.

وتأتي هذه الخطوة بعد حملة مقاطعة استمرت أسابيع من قبل جماعة من النشطاء تحمل اسم "#GrabYourWallet" حيث طالب النشطاء المتسوقين بمقاطعة المنتجات التي تحمل اسم ابنة ترامب، فضلا عن مطالبة الشركة الأمريكية بوقف تعاملاتها مع الرئيس الجديد للولايات المتحدة وعائلته.

وقال ممثل عن "نوردستروم" في بيان إن المنتجات التي تحمل اسم "إيفانكا" يجري إيقاف انتاجها بسبب ضعف المبيعات، ولم يذكر البيان دور حملة المقاطعة التي أعلنتها المجموعة.

وذكر البيان أنه "في كل عام نخفض نحو 10% من العلامات التجارية ونجدد التشكيلة لدينا بنفس المبلغ تقريبا، وفي هذه الحالة، وفي ضوء أداء العلامة التجارية قررنا عدم طرحها هذا الموسم".

وتملك متاجر التجزئة التابعة للشركة بعض منتجات، إيفانكا ترامب، في المخازن وفقا لما قاله ممثل "نوردستروم"، ومن المقرر أن يتم طرح المخزون المتبقي للبيع.

وأشارت الشركة على موقعها الإلكتروني، أمس الخميس، إلى أن المنتجات الوحيدة المتبقية التي تحمل اسم إيفانكا ترامب كانت 4 أنماط من الأحذية، وكلها تباع بسعر مخفض.

والجدير بالذكر أن حملة "#GrabYourWallet" استهدفت حتى الآن أكثر من 60 شركة، بما في ذلك ملاعب غولف ترامب والفنادق، والشركات التي تبيع السلع ذات العلامات التجارية ترامب، وغيرها من الشركات التي أيدته أو تبرعت لحملته الرئاسية.

* المصدر: واشنطن بوست

فادية سنداسني

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.