احياء ذكرى اسبوع المغفور له أبو زهير جميل عبدالله


أقيم صباح امس الأحد (٢٠١٧/٠٢/٠٥م) في حسينية بلدة الخيام ذكرى مرور أسبوع على وفاة المغفور له عمنا الفاضل "جميل نعيم الحاج حسين عبدالله"، تغمده الله بواسع رحمته ورضوانه، وذلك بجانب اقامة ذكرى أسابيع (المرحوم محمد عفيف يونس)، و(المرحوم الحاج حسن عواضة)، و(المرحوم علي يحي العلي)، وذكرى الأربعين للمرحوم الحاج ابراهيم فاعور.

حيث تناول صاحب السماحة الشيخ عبدالحسين عبدالله مفتي مرجعيون وحاصبيا، في كلمته التأبينيه فضائل المرحومين المذكورين في التربية الصالحة لابنائهم ومشيدا بالغرس النبيل لوالديهم الأبرار، ثم تلى فضيلة الشيخ محمد عبدالله مجلس حسينياً معطرا بسيرة الامام زين العابدين عليه السلام. ومن ثم تقبل واجبات العزاء آل فقيدنا المرحوم ابو زهير وفي مقدمتهم أنجاله وصهره وشقيقه، وأبناء أشقائه وشقيقاته يتقدمهم فضيلة السيد يوسف زلزلة، والمهندس جهاد علي عبدالله والمهندس عماد مالك عبدالله، والعقيد طلال علي عبدالله، وبعض من أبناء عمومة الفقيد الحاج أحمد عبدالله الحاج حسين عبدالله (أبو حسن) وأسعد حسين الحج حسين عبدالله (أبو عامر).

هذا وحضر مراسم احياء الذكرى سعادة د. قاسم هاشم نائب دائرة مرجعيون حاصبيا، والدكتور علي نصرت عبدالله رئيس بلدية الخيام، على رأس وفد من البلدية يضم د. علي حمادة نائب رئيس البلدية، والعضو المخضرم الاستاذ فايز أبوعباس، والحاج نايف خريس والاستاذ حسين خريس، ود. جمال الضاوي، وأدهم ابراهيم عبدالله، وسليم خليل عبدالله، ومحمد حسن حمود، بالاضافة الى الحاج حسين أحمد عبدالله الرئيس الإقليمي السابق لمنطقة أفريقيا بالجامعة اللبنانية الثقافية في العالم، والاستاذ كامل يوسف عبدالله (أبو حمد)، والاعلامي الحاج فيصل زين حاطوم المستشار الاسبق لوزير الاعلام والعميد الركن (م) حسام زين حاطوم والدكتور علي زين حاطوم، والمصرفي راشد ابراهيم عبدالله مدير فرع بنك الجمال في مرجعيون، والعميد الركن (م) حسن خليل عبدالله، والعميد الركن (م) محمد حسين الحج أسعد عبدالله، والعقيد حسين سكينة، والمقدم أحمد خليل عبدالله، والنقيب (م) محمد رشيدي عبدالله، ورجل الاعمال كامل أمين قانصو، ورجل الاعمال حسن صادق ورجل الأعمال الحاج محمد حسين عواضة والحاج عباس عواضة رئيس بلدية الخيام السابق، ود. علي فاعور العميد السابق لكلية الاداب والعلوم الانسانية بالجامعة اللبنانية وعضو مجلس ادارة المحجس الوطني للبحوث العلمية، والمهندس اسعد رشيدي، ود. أحمد عليان وابنته الدكتورة رولا عليان، والمربي فايز زلزلة مدير ثانوية الخيام السابق، والدكتور خير كامل الضاوي والحاج يوسف أسعد فاعور، ووفد من مخاتير الخيام يتقدمهم المختار حسين عبداللطيف عبدالله، والمختار أحمد حسان والمختار الحاج قاسم الشيخ علي، والمختار أحمد وهبه،المختار عبدالله مخزوم، المختار أحمد خريس، المختار عزات خريس والمختار علي رشيد، والمختار محمد أبو عباس، والمختار عبدالأمير حميّد والمختار السابق حسين أمين قانصو وجمع غفير من أقارب الفقيد وأبناء مدينته الخيام، وأنسبائه من قرية كفركلا، وساحل المتن الجنوبي.

وفي اليوم السابق كان قد قدم واجبات التعازي في منزل الفقيد بالساحة التحتا معالي الحاج علي حسن خليل وزير المالية، يرافقه مدير مكتبه المحامي أسعد يزبك، كذلك زار معزياً العميد الركن (م) وائل زين حاطوم، والدكتور حسان مالك عبدالله العميد الركن حسين عبدالله رئيس المحكمة العسكرية، يرافقه شقيقه المهندس الحاج محمد عبدالله نائب الرئيس السابق لبلدية الخيام، والمهندس الحاج علي غازي عبدالله والحاج محمد نزيه عبدالله بالاضافة الى سائر أهالي بلدة الخيام، والجوار.

كما لا يسعنا الا أن نشكر الأخوة والاصدقاء والأقارب الأفاضل الذين تعنوا مسافة الطريق من العاصمة بيروت او من محافظة البقاع في هذا الجو الشتوي القارس وذللك للمشاركة سواء في مراسم التشيّع يوم دفن الجثمان الطاهر أو تقديم واجب العزاء والوقوف بجانب أهل الفقيد أو حضور ذكرى اقامة الأسبوع في حسينية الخيام،

والشكر موصول للأحباء الأعزاء الذين قاموا بالاتصال الهاتفي المباشر للتعزية من مختلف اصقاع بلاد الانتشار اللبناني سواء من الخليج العربي والعراق، او من عالم الاغتراب في أفريقيا وأوروبا والأمريكيتين ، فلهم منا عظيم الشكر والامتنان، ومكافاءتهم ان شاء الله من رب العالمين.

وأخير فأننا نبتهل للعلي القدير أن يدخله في مكارم رحمته ونعيم رضوانه ويسكنه فسيح جناته، انه مجيب الدعاء.











تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.