إحياء رتبة دفن المسيح في جديدة مرجعيون والقليعة


مرجعيون -

أحيت جديدة مرجعيون يوم الجمعة العظيمة، فأقيمت رتبة دفن المسيح في كنيسة سيدة الخلاص للموارنة، وسط تدابير أمنية لقوى الامن الداخلي والجيش، وبمشاركة الفرقة الموسيقية التابعة للكتيبة الاسبانية في اليونيفيل وحشد كبير من المؤمنين.

وقد شارك الجميع بتطواف الصليب، فجابوا الاحياء والشوارع الداخلية للبلدة لإحياء آلام السيد المسيح، يتقدمهم كاهن الرعية الاب حنا الخوري والأب شربل برقاشي، على وقع تراتيل الجمعة العظيمة وموسيقى الفرقة الاسبانية. وتوجهت المسيرة الى الكنيسة الإنجيلية الوطنية وسط البلدة، ومنها الى كنيسة القديس جاورجيوس للروم الارثوذكس، ثم انتقلت الى كاتدرائية القديس بطرس للروم الكاثوليك، واختتمت مراحل الام السيد المسيح في كنيسة سيدة الخلاص المارونية برتبة دفن المصلوب.

القليعة

كما أحيت بلدة القليعة في قضاء مرجعيون، الجمعة العظيمة، فانطلقت مسيرة درب الصليب من مستديرة مار جرجس وسط البلدة لتجسيد مراحل الآلام الاربعة عشر وصولا الى كنيسة البلدة، وسط تدابير أمنية للجيش وقوى الامن الداخلي وشرطة البلدية، بمشاركة حشد من المصلين وعناصر من الكتيبة الاسبانية العاملة ضمن قوات "اليونييفل".

تقدم المصلين حملة الصليب من شباب البلدة بمعاونة أفراد من الكتيبة الاسبانية على وقع الترانيم والصلوات، وفي الكنيسة ترأس كاهن الرعية المونسنيور منصور الحكيم رتبة دفن المصلوب، وعاونه مساعده الأب بيار الراعي، في حضور قائد الكتيبة الاسبانية المقدم رافاييل سالاس وحشد من أبناء البلدة والقرى المجاورة.

‎وفي الختام تبارك المؤمنون من المصلوب قبل وضعه في القبر.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.