لقاء تربوي بين التقدّمي وأمل في حاصبيا

حاصبيا-

إستقبل وكيل داخلية حاصبيا مرجعيون في الحزب التقدمي الإشتراكي شفيق علوان في مبنى الوكالة بحضور ممثل مفوض التربية رفيق سعسوع وأعضاء المفوضية في حاصبيا وفداً تربوياً من حركة "أمل" ضم المسؤول التربوي لإقليم الجنوب الدكتور محمد توبة يرافقه مسؤول التعليم العالي الدكتور وسيم رمال ومسؤول التعليم العام محمد مهدي والمسؤول التربوي للمنطقة الرابعة خضر رمال.

وعقد الجانبان إجتماعاً تناولا خلاله الوضع التربوي من جميع جوانبه إن لناحية حقوق المعلمين وضرورة إقرار سلسلة الرتب والرواتب وتأمين مصادر تمويلها دون فرض رسوم وضرائب على الطبقة الفقيرة أو لناحية السبل التي تساهم في دعم المدرسة الرسمية وتطويرها.

وأكد الطرفان على عمق العلاقة بين الفريقين التي تستوجب المساهمة المشتركة في دفع العمل التربوي وتصويبه في ظل ثورة التكنولوجيا التي تساهم في تطوير المجتمع من جهة وقد تكون أداة لهدم القيم فيه من جهة أخرى إذا لم يتم إستخدامها بالشكل الصحيح والمفيد وهذا دور التوعية للأهل والطلاب التي هي مسؤولية الجميع.

وكان اللقاء مناسبة لدعوة الحزب التقدمي الإشتراكي للمشاركة في الاحتفال التي تقيمه حركة "أمل" في المصيلح تكريماً للمعلمين المتقاعدين في الجنوب والنبطية.

وإتفق المجتمعون على إستمرار التنسيق والتواصل لما فيه مصلحة التربية والمجتمع.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.