المستقبل نظم اللقاء الأول للفاعليات التمثيلية في حاصبيا ومرجعيون

نظمت منسقية حاصبيا ومرجعيون في تيار المستقبل لقاء الفاعليات التمثيلية الأول في حاصبيا ومرجعيون، وذلك في منتزه نبع البحصاصة، في حضور المنسق العام للتيار في المنطقة عبدالله عبدالله، المدير العام للصندوق التعاوني للمختارين في لبنان جلال كبريت، قائمقام حاصبيا احمد كريدي، عضوي المكتب السياسي في التيار زياد ضاهر ووسام شبلي، نائب رئيس اتحاد بلديات العرقوب هيثم سويد، رؤساء بلديات ومخاتير واعضاء المنسقية.

بعد النشيد الوطني، وترحيب من مسؤول الفاعليات التمثيلية في المنسقية محمد مرعي غادر، القى عبدالله كلمة، لفت فيها الى ان "دعوتنا لهذا اللقاء لكي نضع أطرا وضوابط لكل المطالب، التي تحتاجها المنطقة من خدمات ومشاريع، وان الظروف التي يمر بها البلد وتمر بها بلديات المنطقة، هي من اصعب الظروف، وخاصة بعد النزوح السوري الذي ارخى بثقله على ابناء المنطقة ومخاتيرها وبلدياتها، وهم يعملون بكل جهد للوصول الى الإستقرار".

ضاهر

ثم تحدث ضاهر، فقال: "اننا في حضرة مجالس بلدية واختيارية منتخبة ديمقراطيا، وذلك في ظل نقاش لا ينتهي حول قوانين انتخابية لا تنتهي، وانتم شرعيون وتمثلون صوت الناس على مستوى الجمهورية، وخاصة في هذه المنطقة، لما لها من اهمية على المستوى السياسي، وهي خاصرة لبنان الشرقي المجاورة لفلسطين المحتلة ولسورية المناضلة لأجل حريتها، وهذه المنطقة ناضلت ولا زالت تناضل من اجل حرية وسيادة هذا البلد حتى وصلنا الى التحرير في العام 2000".

وأكد ان "التحرير لا يكتمل والغصة في قلوب ابناء هذه المنطقة والمعاناة حاضرة في يومياتهم، هؤلاء الناس وخاصة القاطنين فيها، يعانون بشكل دائم، وما يزيد احترامنا لكم انكم تعضون على الجراح من اجل هذا الوطن، ونحن نسكت عن التقصير في حقوقكم، لأننا نريد وحدة هذا البلد، ولا نريد لقضايانا ان تدخل في مهاترات وزواريب وبازارات الطوائف والمذاهب. هذه المنطقة مظلومة، ولكن لن نسمح لأنفسنا ان نندفع الى الحديث على اساس حصص الطوائف. ونقول ان هذه المنطقة بالنسبة لتيار المستقبل هي تمثل كل لبنان وكل مواطن فيها وكل شبر من ترابها محرر او محتل، يمثل الجمهورية اللبنانية كاملة".

ووجه التحية للجيش اللبناني والقوى الأمنية على "حفظهما لأمن واستقرار لبنان"، مؤكدا ان "تحرير مزارع شبعا وتلال كفرشوبا المحتلة، هو قضية اساسية لنا في تيار المستقبل، ولن نتخلى عن ارضنا وشعبنا".

وقال: "لنا اسلوبنا في سعينا لخدمة شعبنا وارضنا، ونحن في تيار المستقبل نسعى دوما لأن نعلي الشأن والأهمية لقضايا الناس على مستوى لبنان، وها هو الرئيس سعد الحريري يقدم المبادرة تلو المبادرة، فأنهى الفراغ واصبح للجمهورية رئيس، وقال للجميع انه مع اي قانون للانتخابات تريدونه، ولكن ألا نذهب بالبلد للفراغ، وكما قال الرئيس الشهيد رفيق الحريري ما حدا أكبر من بلده، وقد اصبح الرئيس سعد الحريري ضمير الجمهورية".

كبريت

بدوره، أكد كبريت "حق المخاتير المطالبة بحقوقهم"، لافتا "لكن نحن نعيش في بلد فيه الكثير من التقصير والعمل الروتيني ووضع الدولة المهترئ، واليوم نقول انه اشرقت شمس جديدة لإنطلاق المؤسسة بشكل جدي، وأزف اليكم، أنه منذ اسبوع وفي جلسة رئيس الحكومة وضع على جدول اعمال الحكومة وبصورة مستعجلة نظام له علاقة بالمستخدمين والموظفين للصندوق التعاضدي للمختارين، ونحن نتجه الى اجراء مباراة في مجلس الخدمة المدنية لتعيين المستخدمين والموظفين لهذا الصندوق".

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.