صوم الروح والجسد


رمضان كريم..

الحياه تعليم مستمر.. باداره الزمن والقدر ...نتقابل غرباء ..ونعيش احبه واصدقاء ...ومهما عشنا فيها لا يبقى الا الوفاء والعمل الطيب الصالح ..

شهر شعبان قد اتى وتعدى النهايه وبيننا وبين رمضان ايام قليله ..

فاهلا بك شهر رمضان بعطائك الخير ونفحاتك العطره ..

شهر غرس الايمان فى القلوب ..وزرع المحبه في النفوس وبذر الاخلاق الحميدة مروية بماء الطهر والتقوى ...لتنبت كل معاني الخير والبركة والعطاء .. وبذلك ننزع شوك الحقد والحسد في الصدور والنفوس ..فتنتج المحبة والاخاء والتسامح ...

شهر رمضان ضيف مؤقت علينا وهو ركن من اركان الاسلام.و قبس من نور الايمان..يسكن في نفوس المؤمنين وفي ديار المتقين والمحسنين ..

اهلا رمضان عبارة نطلقها مرحبين في الشهر الكريم وشاكرين الله عز وجل على منحنا كل عام فرصة تحفزنا للعودة الى اعماق انفسنا ومحاولة اكتشاف الفارق بين صوم الروح الذي ينعش القلب والوجدان ويحفظ الضمير .وبين صوم الجسد وحده الذي ينتهي بوليمة وتخمة ؟؟؟؟؟؟؟

اتقدم من المسلمين عامه ومن اهل بلدتي الخيام خاصه بتهنئة بالشهر الفضيل واسال الله رب العالمين ان يتقبل و يبارك صيامكم .

ويغفر لكم ذنوبكم وان يعيده عليكم بالخير والبركه والعتق من النار ....

وكل رمضان والجميع بالف خير وايمان وتقوى...

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.