الشيخ نعيم حسن جال جنوباً حمايةً لمنجزات انتصار التحرير

جال شيخ عقل طائفة الموحدين الدروز الشيخ نعيم حسن في منطقتي حاصبيا ومرجعيون، حيث تفقد عددا من المقامات الدينية، والتقى بالمشايخ المكلفين الاهتمام بها وناقش معهم أوضاع أبناء المنطقة وحاجاتهم وسبل المساهمة من قبل مشيخة العقل والمجلس المذهبي في إلقاء الضوء عليها وتفعيل اهتمام الدولة بها.

وكانت مناسبة حيا فيها الشيخ حسن "روح الصمود والمقاومة التي تحلى بها أبناء الجنوب خصوصا، واللبنانيون عموما، فناضلوا وانتصروا على الاحتلال الإسرائيلي، وحموا أرضهم وعرضهم ومقدساتهم، وتشبثوا بهويتهم الوطنية، وبتاريخهم وانتمائهم العربي الإسلامي الأصيل، وحققوا أمثولة في الدفاع عن الوطن ومقاومة الطغيان"، داعيا في ذكرى المقاومة والتحرير "الدولة اللبنانية إلى حماية منجزات هذا الانتصار الوطني الكبير، وذلك بتأمين كل مقومات التنمية والبقاء لأهل الجنوب، وتمكين الجيش اللبناني والقوى الأمنية ومدها بكل المستلزمات لكي تبقى على الدوام جاهزة للتصدي لأي عدوان إسرائيلي غاشم".

ووجه في هذه المناسبة "تحية إكبار إلى أرواح كل الشهداء الذين قضوا في مواجهة الاحتلال، وإلى الجرحى والمناضلين، في المقاومة الوطنية، والمقاومة الإسلامية، وفي القوى الأمنية والجيش، وإلى كل مواطن غرس في نفسه قناعة الانتماء وصانها من كل أشكال الاعتداءات".

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.