وفاة السيدة السورية التي تعرضت لاطلاق نار من طليقها في كفركلا قبل يومين

أفاد مندوب الوكالة الوطنية للاعلام في النبطية سامروهبي، أن السيدة السورية بسمة محمد لطيفة (22 عاما) توفيت مساء أمس، في مستشفى مرجعيون الحكومي.

وكانت القتيلة قد تعرضت منذ يومين لإطلاق نار من سلاح حربي من قبل طليقها اللبناني علي حسين أيوب (من بلدة حولا) عندما كانت عند احد اقاربها في بلدة كفركلا واصابها في قدميها.

..

وقد ذكر أحد العاملين في المستشفى ان الحالة الصحية للسيدة بسمة تدهورت بعدما اصيبت بنزيف حاد مما ادى الى وفاتها.

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.