أرملة هلال الأسد تتعرض للضرب في مخيم للاجئين بألمانيا

ذكرت وسائل إعلام ألمانية أن زوجة أحد أبناء عم الرئيس السوري بشار الأسد تعرضت للضرب المتكرر من قبل سوريين في أحد مخيمات اللجوء في ألمانيا التي رفضت منحها حق اللجوء.

هذا ونقلت وكالة الأنباء الألمانية عن رالف هولتشتيغه، رئيس مكتب شرطة البلدية في فارندورف قوله إن السلطات الألمانية رفضت منح فاطمة مسعود الأسد زوجة الراحل "هلال الأسد" والتي تحمل الجنسيتين اللبنانية والسورية طلب اللجوء، الأمر الذي دفعها إلى التقدم بالتظلم ضد القرار.

وتعيش السيدة فاطمة الأسد في الوقت الراهن بدار للاجئين في منطقة فارندورف غرب ألمانيا.

وكانت مواقع التواصل الاجتماعي قد ذكرت سابقا أن شجارا وقع عام 2015 داخل عائلة فاطمة مسعود في سوريا، تم خلاله إطلاق النار عليها من قبل بعض أفراد العائلة.

يذكر أن زوج فاطمة "هلال الأسد" كان قد قتل في سوريا عام 2014 خلال المعارك الدائرة بين الجيش والفصائل المعارضة المسلحة في منطقة كسب بريف اللاذقية قرب الحدود التركية السورية.

المصدر: د ب أ

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.