وسام شيري يغادر الى ابيدجان.. ضمن بعثة لبنان للألعاب الفرنكوفونية

يغادر عضو الاتحاد اللبناني لكرة الطاولة إبن الخيام وسام شيري ضمن وفد بعثة الألعاب الفرنكوفونية اللبنانية، برئاسة المدير العام لوزارة الشباب والرياضة زيد خيامي، فجر الثلثاء المقبل الى ابيدجان في ساحل العاج، للمشاركة في دورة الألعاب الفرونكوفونية التي تعقد في ابيدجان، بمشاركة 60 دولة ناطقة باللغة الفرنسية، حيث تفتتح الألعاب في 21 تموز الحالي في حضور وزير الثقافة غطاس الخوري ممثلا رئيس الجمهورية العماد ميشال عون.

ويضم الوفد بعثتين، بعثة رياضية، وأخرى ثقافية، ومن المعلوم أن هذه الالعاب تجري كل اربع سنوات، وتنظمها منظمة الدول الناطقة باللغة الفرنسية في العالم، والتي يبلغ عددها 90 دولة بحيث ان عدد الدول المشاركة في الدورة في ابيدجان 60 دولة.

والدورة الماضية أقيمت منذ اربع سنوات في مدينة نيس جنوب فرنسا.

من المقرر أن يشارك في حفل الافتتاح بحسب اللجنة المنظمة 37 رئيس جمهورية وحاكم، وهي عادة تفتتح بحضور رؤساء الجمهورية الناطقة بالفرنسية. وسيشارك لبنان في الدورة من خلال منتخب كرة القدم الأولمبي والذي عادة يكون تحت عمر الـ 23 سنة، منتخب الفتيات لكرة السلة والعاب القوى والجيدو والدراجات الهوائية وكرة الطاولة،

والبعثة الثقافية اللبنانية ستشارك في منافسات الهيبوب والدمى العملاقة وفرقة تقدم حركات بهلوانية والرسم والنحت والغناء والأدب والقصة الفرنسية والتصوير الفوتوغرافي والإبداع الرقمي.

وبحسب اللجنة الدولية المنظمة للدورة الفرنكوفونية فقد وجهت الدعوات الى 30 رئيس دولة ومئات الوزراء والشخصيات الرفيعة، وسيكون هناك و53 وفدا مشاركا، ويضمون 4000 رياضي وفنان، و84 دولة وحكومة مشاركة، حيث وسيقام ثلاثة احتفالات للألعاب، وسييحضر 700 صحافي و500 الف متفرج في الملاعب وهناك تغطية 60 ساعة مباشرة على التلفزيونات، والتوقعات ان يكون هناك 500 مليون مشاهد، بحيث سيشارك لبنان ب 11 مسابقة ثقافية و7 العاب رياضية.

ويشار الى ان لبنان يشارك في هذه الألعاب منذ العام2001 عندما انطلقت هذه الألعاب في أوتاوا هول في كندا.

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.