نجوم أغاني صيف 2018 أبرزهم هيفاء وهبي وعمرو دياب

القاهرة_

أيام قليلة تفصلنا عن بداية موسم جديد من منافسات نجوم الغناء، على صدارة مبيعات الموسم الأكثر اشتعالًا لألبومات الصيف، والذي ارتفعت حرارته مبكّرًا مع الضجة المصاحبة للترويج لألبوم "معدي الناس" للهضبة عمرو دياب، ومن بعده التمهيد لألبوم المطرب محمد حماقي، ومن المرجح أن تصل الحرارة حد الغليان مع اقتراب صدور الألبوم المنتظر للنجمة اللبنانية هيفاء وهبي.

موسم ألبومات صيف 2016 شهد انتصارًا للأصوات النسائية، وبخاصة مع الرواج غير المسبوق لألبوم النجمة المغربية سميرة سعيد، والنجاح المعتاد للبنانية اليسا، ولكنّ موسم العام 2017 يشهد انحيازًا للرجال، والبداية مع النجم عمرو دياب، بخاصة وانه يطرح ألبوم "معدي الناس" كرسالة تحدٍّ لتأكيد جدارته بلقب الهضبة، وينافسه من النجوم المطرب محمد حماقي الذي يتكتم على تفاصيل ألبومه، ويؤكد أنه سيقدّم مفاجأة فنية.

كما يعود المطرب مصطفى قمر للمنافسات بعد غياب أربع سنوات كاملة، بألبومه المؤجل "لمن يهمه الأمر 2"، ويشارك المطرب رامي صبري بألبوم "الرجل"، وكان من المقرر ان يكون صاحب ضربة البداية، ولكنّ الشركة الموزعة لا زالت مترددة في موعد طرحه بالأسواق، كما أعلن المطرب مصطفى كامل، عن انتهائه من ألبومه الجديد الذي يحمل عنوان "ندمان"، ومن خارج مصر يظل ألبوم وائل كفوري المنافس الأقوى لعمرو دياب.

ألبوم هيفاء وهبي للعام 2017 سيكون الأكثر سخونة كما اعتادت، وبحسب المعلومات المتوافرة، سيضم 15 أغنية، 12 أغنية جديدة منها "كان زمان"، و"وحشني"، و"اجمدي"، و"في يوم من الأيام"، و"أضحك"، وغيرها، و3 أغنيات طرحتها في السابق: "أهضم خبرية"، و"قلّها بحبك" و" ما تيجي نرقص"، كما ستشهد المنافسة عودة الممثلة مي سليم لعالم الغناء بألبوم جديد اسمه "ولا كلمة"، كما تقدّم اللبنانية باسكال مشعلاني ألبومًا جديدًا بعنوان "حبي مش حكي"، يُطرح كاملًا عبر قناتها الرسمية بموقع اليوتيوب.

الألبوم الأكثر انتظارًا في موسم صيف 2017، هو جديد المطربة شيرين عبد الوهاب التي تعكف حاليًّا على إنجازه، ولكن الأغلب أنها لن تغامر بطرحه في موسم الصيف، وستؤجل هذه الخطوة لبداية العام الجديد، بخاصة وأنها لا زالت تحاول تجاوز أزمة سرقة بعض الأغنيات من سيارة مستشارها الفني، كما يتردد أنها لا تريد إشعال صراع جديد مع عمرو دياب، وتفضل الابتعاد بألبومها عن صخب الصيف.

* المصدر: سيدتي

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.