حاصبيا تفتتح مهرجاناتها لعام 2017

افتتحت حاصبيا مهرجاناتها السنوية التي تنظمها لجنة مهرجانات حاصبيا بالتعاون مع بلدية حاصبيا بأحتفال ضخم اقيم في سوق الخان الاثري على ضفاف الحاصباني.

رعى حفل الافتتاح معالي وزير السياحة اواديس كيدانيان وحضره معالي النائب انور الخليل، رئيس مؤسسة الخليل الاجتماعية الشيخ فريد الخليل، رئيسة بيروت ماراثون السيدة مي الخليل، قائمقام حاصبيا احمد كريديه، رئيس اتحاد بلديات الحاصباني سامي الصفدي، رئيس بلدية حاصبيا لبيب الحمرا، نائب قائد القطاع الشرقي في اليونيفيل العقيد الهندي سينغ وحشد من ممثلين عن النواب والاحزاب والجمعيات الرياضية والكشفية والنسائية وجمهور غفير من الحضور من منطقتي حاصبيا ومرجعيون.

افتتح الحفل بالنشيد الوطني اللبناني وتلاه كلمة للشيخ فريد الخليل اوضح فيها على أنّ "إطلاق مهرجانات حاصبيا هذا الصيف في سوق الخان، يهدف إلى إحياء ثقافة الوحدة والقيم الإنسانيّة والتاريخيّة الّتي يرمز إليها المكان. فكما استقبل هذا الخان القوافل من الجليل والجنوب وجبل عامل ومرجعيون، في طريقهم إلى البقاع وسوريا، وبالعكس، فهو يستعدّ اليوم ليتحوّل إلى ساحة مفتوحة، يلتقي فيها الجميع من مختلف الجهات والأعمار".

وفي كلمة لرئيس بلدية حاصبيا نوه فيها بالجهد الكبير الذي يقوم به معالي النائب انور الخليل في انماء حاصبيا ومنطقتها ،وشكر معالي وزير السياحة على رعايته ودعمه مهرجان حاصبيا ، وما اجتماعنا اليوم الا لتحقيق حلم بأنهاض منطقة حاصبيا بناسها وبجمعياتها نحو الافضل.

وفي كلمته أشاد وزير السياحة أواديس كيدانيان، بـ"التعاون القائم وبالوحدة الوطنية والعيش المشترك بين أبناء المنطقة"، منوّهاً إلى أنّ "اللبناني يحبّ الحياة، وأينما وجد حتّى لو في طرف الأطراف، فهو قادر بأن يعرف كيف يحوّل قطعة أرض صحراء إلى مكان يمكن للشخص أن يكبر قلبه فيه"، لافتاً إلى "أنّني سأكون سفير حاصبيا في بيروت، كما سفيرها في مجلس الوزراء، لمساعدة أبنائها وإيصال كلمتهم وتحقيق مطالبهم".

وبعرض مميز من المفرقعات النارية اعلن الوزير كيدانيان والشيخ فريد الخليل اطلاق مهرجان 2017 رسمياً

وثم تم تسليم دروع تقديريه لكيدانيان والنائب انورالخليل والشيخ فريد الخليل ولرئيس بلدية حاصبيا ولممثل الوزير مروان خير الدين ولمساهمين في المهرجان .

تلا تسليم الدروع تحية الى الراحل العظيم زكي ناصيف بباقة من اغانيه الجميلة ودبكة تراثية لفرقة ثانوية حاصبيا الرسمية . واختتم اليوم بمسرحية لفرقة " ما في متلو شو "

يذكران المهرجان يتضمن سوقاً كبيراً للمنتجات المنزلية واليدوية واشغال يدوية من التراث اللبناني وقاعة خاصة لمؤسسة الخليل الاجتماعية تتضمن 13 دور نشر للكتب من اجل التوعية لاعادة الكتاب الى يد قارئيه .

وتستمر فعاليات المهرجان حتى 13 اب الحالي على ان يشمل عرض افلام توعية ونشاطات للاطفال وحفلات غنائية .

تعليقات:

    أصبحت التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وستكون من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.