زيارة أبناء شهداء الجيش اللبناني إلى مقر الكتيبة الإسبانية في الجنوب

مرجعيون،

إستقبلت قاعدة ميغيل دي ثيرفانتس مجموعة من أيتام شهداء الجيش اللبناني. أتت المبادرة من جمعية الرعاية الاجتماعية "المقدم صبحي العاقوري" التي ترعى هؤلاء الأيتام ولاقت ترحيباً وإهتماماً بهذا النشاط.

رئيسة المؤسسة السيدة ليا العاقوري برفقة قائد اللواء الأول في الجيش اللبناني و 62 يتيم تتراوح أعمارهم بين ال 10 وال20 سنة وأرامل الشهداء قاموا بزيارة القاعدة الإسبانية ميغيل دي ثيرفانتس. إستقبلهم قائد القطاع الشرقي في اليونيفيل الجنرال فينانسيو أغوادو والتقط معهم صورة جماعية، بعدها شاهدوا عدداً من الأفلام التي عرّفتهم على مملكة وثقافة إسبانيا وأيضا عرّفتهم على عمل جنود الإسبان ومهمتهم لحفظ السلام في لبنان. لاحقاً تم إستعراض معدات وآليات عسكرية وإختتم اللقاء بنشاطات رياضية.

علماً أن هناك العديد من هؤلاء الأطفال يشاركون في صفوف تعليم اللغة الإسبانية المجانية التي تُعطى من قبل جنود متطوعين نهار كل سبت في قاعدة ميغيل دي ثيرفانتس.

برنامج ثيرفانتس لتعليم اللغة الإسبانية إنتشر بشكل كبير في لبنان، ومنذ عشر سنوات أصبحت هذه اللغة تُدرّس في أغلبية القرى المجاورة للقاعدة الإسبانية في منطقة مرجعيون. كما تُعلّم أيضا لجنود الكتائب الأخرى التي تعمل جنبا إلى جنب مع أفراد الكتيبة الإسبانية. ومنذ ذلك الحين، أكثر من ستة آلاف شخص تعلموا هذه اللغة ومنهم من سمحت لهم الفرصة للعمل في مجال الترجمة بعد إستفادتهم من هذه الصفوف.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.