فتاة في الـ12 سنة تنجب سرّاً وترمي رضيعتها على الطريق!


بعدما حملت ابنة الـ12 سنة سرّاً، أنجبت طفلتها ورمتها بين الشجيرات في مدينة يبين في الصين، وفق ما ذكر موقع "الدايلي ميل".

بعد العثور على الرضيعة، نقلت فوراً إلى المستشفى وأجريت لها الفحوص اللازمة حتى أصبحت بصحة جيدة.

وأكّدت الشرطة المحلية أن والدة الرضيعة شياو التي تعيش مع جديها هي تلميذة في المدرسة الابتدائية، وهي من الأولاد الذين يتركهم ذووهم في الصين للبحث عن العمل في المدينة.

وذكرت صحيفة "The Paper" الاخبارية الصينية أنّه تم العثور على الرضيعة في مقاطعة سيتشوان بين الشجيرات الى جانب الطريق تحت جسر سريع، وقد نقلت على الفور إلى المستشفى. وقال الأطباء إنّ الرضيعة ولدت قبل أوانها ولم يتمكنّوا من فحص حرارة جسمها لأنّها كانت منخفضة جداً حين وصلت إلى المستشفى، فقاموا بإعطائها العلاج المناسب ووضعوها في حاضنة. ثم أرسل مركز الصليب الأحمر المحلي متطوعين لرعايتها، بالإضافة إلى تلقيها مساعدات مالية أرسلها متبرعون. ويعتقد أن الرضيعة ستنقل إلى دار الأيتام عندما تستقر حالتها الصحية.

أمّا بالنسبة الى شياو، فيعتقد ضباط الشرطة أنّها اغتصبت، وتعتبر حالتها قضية اجتماعية مثيرة للقلق في الصين. ووفقاً للسلطة الصينية، إنّ أكثر من 9 ملايين طفل تركهم ذووهم في الريف وانتقلوا إلى المدينة لإيجاد عمل. وتزداد المخاوف حيال القاصرين، إذ يميل أغلبهم إلى ارتكاب الجرائم أو الانتحار.




تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.