الأحد 17 أيلول: الخيام تودّع المأسوف على شبابها جمال ضاوي

المأسوف على شبابها الحاجة جمال خليل الضاوي (أم علي خشيش)
المأسوف على شبابها الحاجة جمال خليل الضاوي (أم علي خشيش)


بحزن شديد استقبل أبناء الخيام الخبر المفجع بوفاة إبنتهم المأسوف على شبابها الحاجة جمال خليل الضاوي (أم علي خشيش)، التي وافتها المنيّة إثر حادث صدم مريع تعرضت له في المملكة العربية السعودية الشقيقة.

وتودّع بلدتنا الخيام إبنتها أم علي إلى مثواها الأخير عند الخامسة عصر يوم الأحد الموافق 17 أيلول 2017 إنطلاقاً من مركز محمد طويل، بعد أن ينطلق موكب التشييع من بيروت عند الساعة الواحدة والربع ظهراً من أمام محلات بن معتوق في خلده.

تُقبل التعازي في بيروت في مركز جمعية التخصص والتوجيه العلمي (الكائن بمحلة الجناح قرب مركز أمن الدولة) نهار الخميس 21 أيلول الجاري من الساعة الثالثة بعد الظهر لغاية السابعة عصراً.

أحرّ التعازي القلبية لذوي فقيدتنا الغالية، بالأخص لولديها علي وسميرة ولأشقائها الأصدقاء فايز، الأستاذ سعيد وأحمد ولإبن شقيقها الدكتور زاهر ضاوي.

نسأل الله أن يتغمدها بوافر رحمته وغفرانه، ولكم من بعدها طول البقاء.

سجل التعازي بالمرحومة الحاجة جمال خليل الضاوي (أم علي خشيش)

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.