قائد القطاع الشرقي يحضر حفل تكريم الطلاب الناجحين في ديرميماس


حضر قائد القطاع الشرقي لليونيفيل، العميد فينانثيو آغوادو دي دييغو برفقة ممثلين عن وحدة التعاون المدني العسكري في القطاع الشرقي، حفل تكريم للطلاب الناجحين بتنظيم من بلدية ديرميماس وجمعية أغصان في قاعة كنيسة سيدة لطائفة اللاتين. تم فيه توزيع دروع تقديرية على الطلاب من قبل البلدية لتهنئتهم على إنجازاتهم العلمية.

بدأ لحفل بمسيرة من وسط البلدة إلى كنيسة اللاتين قامت خلالها الفرقة الموسيقية العسكرية لحفظة السلام الإسبان التابعين لكتيبة الكناري بعزف الموسيقة. وبعدها تم توزيع الجوائز والدروع التقديرية على الطلاب. وألقى الدكتور كامل مرقص، ممثل بلدية ديرماس، كلمة قال فيها: "لقد دعينا قائد القطاع الشرقي لليونيفيل لحضور هذا الحفل، لأنه ببساطة على رأس منظمة تمثل مهمة سلام نبيلة تهدف إلى الحفاظ على الإستقرار والإزدهار في منطقتنا. وإن العلاقة بين تخرجكم والسلام أكثر أهمية اليوم من أي وقت مضى. لسوء الحظ لقد شهد جيلنا وجيلكم كيف أصبح السلام والمجتمع والثقافة ضحايا للصراعات".

وذكر أيضا أن بعثة الأمم المتحدة للسلام والمنظمات العامة ومنظمات المجتمع المدني متواجدين هنا اليوم لتشجيعكم على حمل ذكريات السلام هذه معكم أينما ذهبتم بما أنكم مدعوين للحفاظ على تراثنا الثقافي.




تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.