جامعة سعودية تفتح مدرسةً لتعليم النساء قيادة السيارة


أعلنت جامعة سعودية كبيرة عزمها على فتح مدرسة لتعليم النساء قيادة السيارة في المملكة بعد الأمر الملكي الذي سمح لهن بذلك اعتباراً من حزيران/يونيو 2018.

وأعلنت جامعة الأميرة نورة بنت عبد الرحمن، التي تقدم نفسها على أنها أكبر جامعة للنساء في العالم السبت، في تغريدة على حسابها الرسمي على موقع تويتر "تستعد #جامعة_الأميرة_نورة لإنشاء مدرسة لتعليم القيادة بالتعاون مع الجهات المختصة".

ويعد هذا الإعلان الأول من نوعه بعد صدور أمر الملك سلمان بن عبد العزيز بالسماح للمرأة بقيادة السيارة في المملكة. ومن المقرر أن يدخل حيز التنفيذ في حزيران/يونيو المقبل.

وجامعة الأميرة نورة مؤسسة تعليمية كبيرة يتلقى التعليم فيها أكثر من 60 ألف طالبة في 34 كلية في العاصمة السعودية الرياض، ومدن مجاورة.

ويتوقع أن يسهم السماح للنساء بقيادة السيارات، في زيادة مبيعات السيارات خصوصاً في الأشهر المقبلة قبيل بدء فرض الضريبة على القيمة المضافة في الأول من كانون الثاني/يناير المقبل في السعودية ودول الخليج.

* المصدر: هاف بوست

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.