النائب قاسم هاشم يبحث مع قائد اليونيفيل انتهاك العدو لمقام النبي ابراهيم


حمّل النائب قاسم هاشم، قائد اليونيفيل في القطاع الشرقي البريجادير جنرال فينانسيو أغوادو دي دييغو( Gen.Vininsio de Diego) رسائل واضحة الى منظمة الامم المتحدة عبر قيادة قوات حفظ السلام الدولية في الجنوب، "برفض ممارسات العدو الاسرائيلي العبث بالاماكن المقدسة، سيما ما حصل مؤخرا في مقام النبي ابراهيم في مزرعة مشهد الطير داخل مزارع شبعا المحتلة، وكذلك موضوع إقامة الجدار الفاصل المرفوض من قبلنا كلبنانيين، إضافة الى كافة الاعتداءات والخروقات للقرارات الدولية وللقرار 1701 ".

واضاف:" بان على لبنان تقديم شكوى للمنظمات الدولية لوضع حد للانتهكات والخروقات الاسرائيلية للسيادة اللبنانية ".

كلام النائب هاشم، ورد خلال استقباله قائد اليونيفيل في القطاع الشرقي البريجادير جنرال فينانسيو أغوادو دي دييغو( Gen.Vininsio de Diego) على رأس وفد من الضباط الاسبان في دارته في بلدة شبعا –قضاء حاصبيا بحضور فاعليات وعدد من اهالي البلدة، للبحث الخروقات وانتهاك العدو لمقام النبي ابراهيم وإقامة الجدار الفاصل والوضع العام ف المنطقة.

وتحدث النائب هاشم، الذي أكّد على العلاقة الطبيعية والممتازة بين اللبنانيين في المنطقة الحدودية وقوات اليونيفيل، ونحن نستغل هذا اللقاء لنحمل قائد القطاع الشرقي رسائل واضحة الى منظمة الامم المتحدة عبر قيادة قوات حفظ السلام الدولية في الجنوب، "برفض ممارسات العدو الاسرائيلي العبث بالاماكن المقدسة، سيما ما حصل مؤخرا في مقام النبي ابراهيم في مزرعة مشهد الطير داخل مزارع شبعا المحتلة، و كافة الاعتداءات والخروقات للقرارات الدولية وللقرار 1701 ".

واشار هاشم الى "الاستقرار الذي تنعم به المنطقة الحدودية هي واضحة للجميع وباهرة للعيان وهي اكثر منطقة مستقرة ولا يزعزع هذا الاستقرار الا الاستفزازات الاسرائيلية واستمرار الاحتلال الاسرائيلي لجزء من ارضنا اللبنانية ومزارع شبعا وتلال كفرشوبا ".

كما واكدنا على "ضرورة الالتزام بالمواثيق والاعراف الدولية من قبل العدو الاسرائيلي كي لا يقوم بتغغير معالم الارض المحتلة وطبعا بما يخص موضوع الجدار كذلك الامر بانه لا يجوز اقامة متل هذا الجدار الفاصل المرفوض من قبلنا كلبنانيين، و بان على لبنان تقديم شكوى للمنظمات الدولية لوضع حد للانتهكات والخروقات الاسرائيلية للسيادة اللبنانية".

وشكر هاشم قوات اليونيفيل على الجهود التي يبذلونها للمساهمة في الاستقرار وللخدمات الجلة التي يقدمونها لابناء القرى والمناطق الحدودية بكل ما يعني بالموضوع الانساني والانمائي

وفي ختام اللقاء ، اولم النائب هاشم على شرف الجنرال الاسباني دي دييغو والحضور .


تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.