أوقف بعد يومين من فراره من مخفر صيدا!


أعلنت قوى الامن الداخلي في بيان أنه "في الساعة 10.00 من تاريخه وفي بلدة الشهابية قضاء صور، أوقفت دورية من شعبة المعلومات في قوى الامن الداخلي، المدعو: أ. ب. ( مواليد عام 1998 ، سوري) الذي كان قد فرّ بتاريخ 6 الجاري من داخل مخفر صيدا القديمة، حيث كان موقوفاً بجرم محاولة سرقة وإقامة منتهية الصلاحية، وهو أيضاً مصاب بمرض جلدي معد.

وقد تبين أنه مطلوب للقضاء بموجب بلاغي بحث وتحر بجرم سرقة وفرار.

والتحقيق جار بإشراف القضاء المختص".

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.