ورشة انمائية كبيرة في حاصبيا


ليست مبالغة أن قلنا ان حاصبيا تعيشها عصرها الذهبي انمائياً منذ تسلم المجلس البلدي الجديد في ايار من العام المنصرم والذي اتخذ عنواناُ لحملته الانتخابية " لائحة الوفاء والتنمية " فكان انمائياً بشكل مميز .

ولا ننكر او نرمي خف ظهرنا انجازات البلديات السابقة وان كانت خجولة ، اما اليوم فالعابر في حاصبيا أو قاطنيها لا ينكرون الجهد الكبير من الحملة الانمائية التي أنجزت أو قيد الانجاز ، فلم تترك البلدية حاجة أو مطلب ضروري لراحة المواطن الا وعالجته أو نفذته ، فلجنة الاشغال في البلدية لا تهدىء ولا تستكين وبأشراف شخصي من رئيس البلدية ، تراهم مراقبين ومتابعين كل الاشغال واعمال الصيانة في البلدة من شبكات الصرف الصحي الى جدران الدعم وتأهيل الطرق الفرعية وحالياً ورشة تأهيل وتزفيت الطريق الرئيسي في حاصبيا من جسر الحاصباني حتى زغلة قرب مستشفى حاصبيا الحكومي والذي ينفذ من قبل وزراة الاشغال العامة ،

وكانت قد انهت اليوم فرق الاشغال مشروع تعبيد الطريق العام في حاصبيا من جسر الحاصباني حتى تقاطع زغلة قرب المستشفى الحكومي بطول حوالي سبعة كلم ، بتنفيذ من وزارة الاشغال العامة وباشراف كامل من لجنة الاشغال في بلدية حاصبيا . ويذكر انه اخر مرة تم تعبيد هذه الطريق بشكل جيد كان منذ عقود خلت ، مما ترك ارتياحا عند المواطنين لسهولة التحرك وجودة الاعمال التي تم تنفيذ الطريق الرئيسي فيها حيث تم جرف الاسفلت القديم بالكامل ورصف الطريق بالبسكورس لعدة ايام قبل تزفيته .يذكر ان بلدية حاصبيا كانت قد ازالت جميع التعديات على الطريق العام قبل تزفيتها واعادة تأهيل المجاري الصحية ونقاط تصريف لمياه الشتاء ودواراً عن نقطة ابو قمحة قبل اعمال وزارة الاشغال .


































تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.