زيبار الزيت يلوّث نهر الحاصباني وبلدية حاصبيا تدّعي على المخالفين


زياد الشوفي

بعد أن رصد تسرب بسيط لزيبار الزيتون الى مجرى نهر الحاصباني.، بالرغم من أن بلدية حاصبيا كانت ولمرات عدة قد نبهت معاصر الزيتون في القرى المجاورة الى خطورة هذا الموضوع بالنسبة للوضع البيئي في نهر الحاصباني وعدم التساهل في حال تم تسريب زيبار الزيت الى مجرى الحاصباني ، فقد جالت دورية لقوى الامن الداخلي مع بلدية حاصبيا وبلديات الجوار حيث تم الكشف على كافة المجاري وتبين أن مجرى الفاتر ملوث بالزيبار والمجرى الوافد من شويا وعين قنيا ملوث ايضاً ، ومن اجل متابعة الموضوع دون تـأخير دعا رئيس بلدية حاصبيا رؤساء البلديات المجاورة ( عين قنيا، شويا، كوكبا، الخلوات، ميمس، مرج الزهور، الكفير )لإجتماع عُقد في مركز البلدية وأبلغهم بأن بلدية حاصبيا لن تسمح بعد اليوم بتلوث نهر الحاصباني العصب الاقتصادي لمنطقة حاصبيا وقد تم الادعاء حسب الاصول القانونية بحق معاصر بلدة ميمس ومعصرة في بلدة شويا بعد رصدهم بتسريب كمية من زيبار الزيتون إلى نهر الحاصباني وتمنى على رؤساء البلديات إعطاء هذا الموضوع أولوية لما يشكّل من أهمية كبيرة للحفاظ على البيئة وحماية نهر الحاصباني.

وأكد الحضور على أهمية هذا الموضوع وعلى وجوب رفع الغطاء عن أي صاحب معصرة مخلّ بالقانون وبجهوزيتهم الدائمة للمساعدة في أي عمل يعود بالصالح العام للمنطقة.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.