الخيام تفخر بابنائها: رشا فؤاد عبدالله

رشا فؤاد عبدالله التي حملتها الغربة عن وطنها الى اقاصي الارض في كندا حملت معها هموم الوطن العربي الكبير وهموم وطنها الصغير لبنان الى هناك من خلال الانحراط في النشاط الطلابي لمعالجة مشاكل الطلاب العرب وحلها وطرح قضاياهم في منافي الغربة البعيدة.

رشا كانت ضيفة اخبار نشرة راديو كندا الدولي يوم الاثنين في العاشرة والربع ليلا في التاسع من اذار هي وعدد من النساء العربيات العاملات في الشأن الاجتماعي في كندا وقد شرحت الدور الذي تضطلع به وزميلاتها الاتحادات الطلابية لتكوين رأي طلابي عربي موحد في مونتريال في إطار حضاري قادر على مواجهة التحديات الكثيرة التي تعترض طريقهم.

تحية لرشا ولكل الخياميين في الغربة الذين يحملون هموم وطنهم.

تعليقات:

    التعليقات ترد بشكل فوري من خلال هوية المتصفح على الفايس بوك. وهي من مسؤولية أصحابها الذين نأمل منهم الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.