بعدما قتله اميركي بسبب 200 دولار .. سارة تقضي يومها على قبر خطيبها محمد بفستان الزفاف في يوم كان يفترض ان يكون يوم زواجهما..

تحول فرح سارة ومحمد لعزاء، بعد أن قتل محمد بسبب 200 دولار.

وتعود بداية الواقعة عندما أتفقا الحبيبان، سارة ومحمد من ولاية تينسي الأمريكية، أن يقيما زفافها بعد تخرجهم من الجامعة، أراد محمد مقابلة شخص تعرف عليه في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، لبيع جهاز Xbox بـمبلغ 200 دولار.

وبمجرد أن ذهب محمد لمقابلة الشاري، قتله، لكي يحصل علي الجهاز مجانًا، لتنتهي حياة محمد في يوم زفافة.

الصور لسارة وهي تنعى خطيبها محمد في يوم كان مفروض يكون يوم زواجهما، وهي مرتدية لباس الزفاف.

بنت جبيل

صيدا تي في - قراءة الخبر من المصدر



كل المصادر

جريدة الأخبارروسيا اليومبي بي سيموقع التيارالوكالة الوطنية للإعلامقناة المنارموقع الضاحية الجنوبيةمجلة سيدتيGreenAreaصيدا أون لاينالجزيرةاللواءصيدا تي فيakhbar4allأرب حظهافينغتون بوستثقف نفسك24.aeقناة العالم الإخباريةسيدر نيوزموقع القوات اللبنانيةأنا أصدق العلمسبوتنيك

النشرة المستمرة