صبحي القاعوري: علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً (ج8)

الكاتب الحاج صبحي القاعوري
الكاتب الحاج صبحي القاعوري


الآيات كثيرة في القرأن الكريم التي تدل على مكانة علي بن ابي طالب ( ع ) واخترنا مقدمة لهذا الجزء السورة التالية :

سُبْحَانَ الَّذِي أَسْرَىٰ بِعَبْدِهِ لَيْلًا مِّنَ الْمَسْجِدِ الْحَرَامِ إِلَى الْمَسْجِدِ الْأَقْصَى الَّذِي بَارَكْنَا حَوْلَهُ لِنُرِيَهُ مِنْ آيَاتِنَا ۚ إِنَّهُ هُوَ السَّمِيعُ الْبَصِيرُ (1) الإسراء

طبعاً المقصود في هذه الآية الكريمة الرسول ( ص ) ولكن في هذه الرحلة المباركة نرى مكانة الإمام علي ( ع ) عند الله ، واختصاراً لمسار الرحلة من سماء الى سماء ثم الوصول الى العرش خاطب الله سبحانه وتعالى الرسول بلسان علي ( ع ) ، وهذا يعني أن الله خلق صوتاً كصوت علي ( ع ) وخاطبه به، وسبب ذلك أن الصوت الذي يكلم الله به رسله ينبغي أن يكون محبباً لهم، حيث كلم موسى بصوت أخيه هارون'.

و عن عبدالله بن عمر قال: (سمعت رسول الله وسئل بأي لغة خاطبك ربك ليلة المعراج؟ فقال: خاطبني بلغة علي بن أبي طالب، فألهمني أن قلت يا رب خاطبتني أنت أم علي؟ فقال يا أحمد أنا شئ ليس كالأشياء، لا أقاس بالناس ولا أوصف بالشبهات، خلقتك من نوري وخلقت علياً من نورك، فاطلعت على سرائر قلبك فلم أجد في قلبك أحب إليك من علي بن أبي طالب. خاطبتك بلسانه كيما يطمئن قلبك ، وقد روى الحديث الموفق الخوارزمي في المناقب، عن عبدالله بن عمر .

ومن أحاديثه: ما رواه ولم يخرج فيما روى الحسن بن سليمان الحلي في المحتضر، عن ابن عباس من حديث المعراج: ما رواه عبدالله بن عمر إنما زاد عليه فقال : أدنُ مني يا أحمد، فدنوت خطوة كان مقدارها خمسمائة عام، فناداني ربي: أدنُ يا أحمد، أنا ربك أنا الله. فدنوت فكلمني : أنا ربك أنا الله وأنا على كل شيء قدير، أتحب أن أريك علياً؟ قلت: أي وعزتك يا رب. فأمر الله تعالى أن تنخرق الحجب، والسماوات أن تنفتح وما كان من الأرض مرتفعاً أن يخفض وما كان منخفضاً أن يرتفع، فنظرت من عرش ربي إلى الأرض، فرأيت سرير علي وعلي واقف يصلي وفاطمة عن يمينه والحسن والحسين عن شماله يصلون بصلاته، والملائكة تنزل عليهم أفواجاً أفواجاً، تقف في نورهم وتسمع قرائتهم. فناداني ربي: خاطبتك بلسان علي بن ابي طالب لتطمئن إلى الكلام وتهدأ في الخطاب،ولو خاطبتك بلسان الجبروت لما استطعت أن تسمع .

ومن اهم ما ورد في احاديث المعراج ، المكانة الخاصة لعترة النبي ( ص ) عند الله تعالى :

أن اسم النبي|عند الله تعالى مقرونٌ باسم علي والأئمة من عترته^، تفسيراً لقوله تعالى:

هُوَ الَّذِي أَيَّدَكَ بِنَصْرِهِ وَبِالْمُؤْمِنِينَ. (62 ) الأنفال

قال القاضي عياض: « وروى ابن قانع القاضي عن أبي الحمراء قال: قال رسول الله|: لما أسري بي إلى السماء إذا على العرش مكتوب: لا إله إلا الله محمد رسول الله، أيدته بعلي »! ، وعن أبي هريرة، وأبي الحمراء، قال: « قال رسول الله|: لما عرج بي إلى السماء رأيت على ساق العرش مكتوباً: لا إله إلا الله محمد رسول الله أيدته بعلي ونصرته. ورأيت اثني عشر إسماً مكتوباً بالنور فيهم علي بن أبي طالب وسبطيَّ وبعدهما تسعة أسماء: علياً علياً ثلاث مرات، ومحمد ومحمد مرتين، وجعفر وموسى والحسن. والحجة يتلألأ من بينهم، فقلت: يا رب أسامي من هؤلاء؟ فناداني ربي جل جلاله: هم الأوصياء من ذريتك، بهم أثيب وأعاقب» .

من يكون في هذه المنزله عند الله ، ومن يكون اول المؤمنين بالرسالة ، وأول المصلين مع الرسول وأول فدائي في الإسلام فأن وجوده مع الرسول اعلى مكانة من الصحابة ، وقد أكد الترمذي في صحيحه "640/5 . " والمستدرك للحاكم 183/3 . مكانة علي ( ع ) ومنزلته حيث قال :

قال أمير المؤمنين علي بن أبي طالب عليه السلام : " أنا عبدالله وأخو رسوله ، وأنا الصدّيق الأكبر لا يقولها بعدي إلا كاذب مفترٍ ، صليّت مع رسول الله قبل الناس بسبع سنين " .

والى الجزء التاسع

* الحاج صبحي القاعوري - الكويت

الجزء الأول من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء الثاني من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء الثالث من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء الرابع من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء الخامس من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء السادس من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء السابع من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء الثامن من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

الجزء التاسع من موضوع الحاج صبحي القاعوري (علي بن ابي طالب (ع) ليس صحابياً)

تعليقات: